أحداث شغب في وادزم عقب سقوط السريع أمام الرجاء

13 يناير 2020
إم. إف. إم
21:12

عرفت نهاية مباراة ربع بين فريقي سريع وادي زم وضيفه الرجاء الرياضي ، أحداث شغب خارج ملعب المباراة عقب إقصاء السريع من كأس العرش ، اثر إنهزامه أمام الفريق البيضاوي بهدف دون رد.
حيث قام بعض المحسوبين على ادزمي بتخريب بعض الممتلكات العامة ، والممتلكات الخاصة الواقعة في جنبات الملعب البلدي بمدينة وادي زم ، وتكسير العديد من السيارات ، وإضرام النيران ، وتعطيل حركة المرور.
وأكد شهود عيان من الساكنة المجاورة للملعب ان مجموعة من المشاغبين دخلوا في مواجهات مع عناصر الأمن ، الذين تدخلوا لحماية بعض ، في جنبات محطة المسافرين حيث تم الرشق بالحجارة ، ما أسفر عن إصابة عدد من أنصار فريق الرجاء بجروح متفاوتة الخطورة ، الشيء الذي إستدعى نقلهم لمستشفى المدينة لتلقي الاسعافات الأولية، في الوقت الذي أعادت فيه قوات الأمن باقي الرجاويين للملعب ، قبل أن توفر لهم حافلات أقلتهم إلى مدينة ، وهو مازاد من غضب جماهير السريع التي رشقت الملعب من الخارج بالحجارة ، لتتمكن قواة الأمن بعد ذلك من السيطرة على الوضع.
وعبرت الساكنة المجاورة لملعب اللقاء عن إستيائها من أعمال الشغب ، التي إعتبرتها من فعل مجرمين وليست من أفعال جمهور ، وكانت السلطات الأمنية ممثلة في الامن الرياضي لمدينتي وادي زم والدارالبيضاء ، قد رتبت أمنيا للمباراة بالتنسيق فيما بينها ، حيث رافقت عناصر من الأمن التابعة لولاية الدار البيضاء ، الجماهير الرجاوية في رحلتها إلى مدينة وادي زم ، لحفض الأمن والنظام قبل واثناء وبعد المباراة.
وتشير كل التوقعات بعد هذه الأحداث ، إلى إمكانية إصدار الجامعة الملكية ل القدم عقوبات في حق فريق سريع وادي زم ، الذي قامت جماهيره وسط المباراة كذلك برشق أرضية الملعب بالشهب الإصطناعية ، وإصابة حارس الرجاء أنس ، الأمر الذي أجبر ال عادل زوراق على اللقاء لأكثر من 5دقائق ولعدة مرات.

للتفاعل مع هذا المقال

أخبار ذات صلة

في طور التحميل
أخر الأخبار
تواصلوا معنا
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram