في سن ال17.. غافي يدخل التاريخ مع "لاروخا"

6 أكتوبر 2021
عموري إدريس
22:26
أضحى لاعب الشاب غافي، مساء يومه الأربعاء، أصغر لاعب على الإطلاق يشارك مع منتخب إسبانيا بعد خوض مباراته الدولية الأولى ضد برسم نصف نهائي لكرة القدم، الذي احتضنه ملعب سان سيرو.

وحطم لاعب سط الشاب رقماً قياسياً يعود إلى عام 1936 والمسجل باسم أنخيل زوبييتا الذي لعب لمنتخب إسبانيا في عمر (17 عاماً و284 يوماً)، في مباراة ضد تشيكوسلوفاكيا انتهت بفوز لاروخا بهدف نظيف. و آنسو فاتي، لاعب برشلونة الآخر، قريبا بدوره من تحطيم رقم زوبييتا، بعد أن لعب أولى مبارياته مع منتخب إسبانيا في عمر 17 عاماً و308 أيام، قبل أن يشارك غافي في فوز إسبانيا على إيطاليا في نصف نهائي ويحطم هذا الرقم.

وشارك غافي هذا الموسم في ثلاث مباريات رسمية فقط مع برشلونة، وكانت احداها في الهزيمة التي تلقاها النادي الكتالوني ضد بايرن ميونخ بثلاثية نظيفة في دوري أبطال ، الشيئ الذي جعل لويس إنريكي يتلقى انتقادات لاذعة بعد قراره ب اللاعب.


وقطع غافي، الذي يعتبره البعض خليفة هيرنانديز في برشلونة، شوطًا كبيرًا في السنوات الخمس الماضية بعد وصوله إلى برشلونة قادمًا من عندما كان في الحادية عشر من عمره. وما يمتلكه جافي من قدرات كفل له أن ينتقل من اللعب من تحت 17 عامًا إلى تحت 19 عامًا في برشلونة، قبل ان يتم تصعيده مؤخراً إلى الفريق الأول، وهي خطوة نادرة الحدوث في النادي الكتالوني.

للتفاعل مع هذا المقال

أخبار ذات صلة

في طور التحميل
أخر الأخبار
تواصلوا معنا
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram