لا أهداف مالية لي، أريد معرفة من أنا فحسب

1 ديسمبر 2020
طارق النفاتي
12:26
ذكرت صحيفة "ماركا" الإسبانية أن 6 أشخاص يرغبون حالياً، فى إخراج جثة أسطورة دييجو ارماندو من أجل إثبات النسب.

وأشارت الصحيفة إلى أن هؤلاء الشباب هو سانتياغو لارا البالغ من العمر 19 عاما والذى ظهر أمام وسائل الاعلام، وطلب إخراج جثة مارادونا لكي يثبت أنه على حق و أنه الإبن الشرعي لأسطورة .

وقال لارا: "أمي أخبرتني عن ذالك قبل وفاتها، أود إخراج الجثة فقط لمعرفة الحقيقة، لا أهداف مالية لي، أريد معرفة من أنا فحسب".

وأكد سانتياغو أنه على تواصل بمحامى مارادونا ماتياس مورلا، و أنه مازل متشبت بمعرفة الحقيقة حتى الرمق الأخير.

وذكر "حاولت التواصل مع دييغو لكنه لم يرغب في الحديث معي، كما أردت التحدث مع دييغو جونيور، ولكنه لم يرد أبدا" ، وخلص قوله قائلا "لهذا توقفت عن البحث عنهم".

للتفاعل مع هذا المقال

أخبار ذات صلة

في طور التحميل
أخر الأخبار
تواصلوا معنا
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram