ليڤربول يقلب الطاولة على برشلونة و يبلغ نهائي الأبطال

28 يناير 2020
إم. إف. إم
13:15

فريق ليفربول الإنجليزي شوكة برشلونة الإسباني، و حقق واحدة من أعظم الانتفاضات في تاريخ دوري أبطال ل، بعد هزم زملاء ميسي برباعية نظيفة، في إياب نصف النهائي، على أرضية ملعب الأنفيلد.


و رغم خوض لبفربول المباراة محروما من الثلاثي، ، روبرتو ، و نابي كيتا، تمكن من التقدم في المباراة منذ الدقيقة السابعة عندما أخفق جوردي ألبا في تشتيت ال بالرأس اً لتصل إلى جوردان هندرسون الذي انطلق نحو المرمى وسدد كرة منخفضة تصدى لها الحارس مارك أندريه تير شتيجن لتصل إلى ديفوك أوريجي الذي تابعها في الشباك،و هي نتيجة الجولة الأولى.


الجولة الثانية إنطلقت بقوة من اصحاب الارض، خصوصا مع دخول فينالدم بعد الاستراحة،و الذي تمكن من إحراز الهدف الثاني مستفيداً من تمريرة عرضية منخفضة من ترينت الكسندر أرنولد أخفق تير شتيجن في التعامل معها.
بعدها بدقائق، ارتقى فينالدم أعلى من المدافعين ليستقبل تمريرة عرضية من شيردان شاكيري بضربة رأس قوية في الشباك ليعادل نتيجة مباراة الذهاب.


وحسم ليفربول المواجهة، بطريقة استثنائية، عندما أحرز الهدف الرابع عندما نفذ ألكسندر أرنولد ركلة ركنية سريعة باغتت دفاع برشلونة وحولها اوريجي في الشباك.
و حقق الليڤر ريمونتادا تاريخية، بعد الخسارة في مباراة الذهاب بال بثلاثية نظيفة، محققا إنجازا جديدا ببلوغه النهائي للمرة الثانية على التوالي.
و سيواجه ليفربول في مباراة النهاية، المتاهل من مباراة أياكس الهولندي و ضيفه توتنهام الإنجليزي، علما أن اياكس فاز ذهابا بهدف لصفر.

للتفاعل مع هذا المقال

أخبار ذات صلة

في طور التحميل
أخر الأخبار
تواصلوا معنا
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram