مميزات جعلت من ياسين بونو قفازا ذهبيا عالميا

مميزات جعلت من ياسين بونو قفازا ذهبيا عالميا
13 أغسطس 2022
فاطمة الزهراء الحوسني (صحفية متدربة)
08:02
ليست هي المرة الأولى التي ينافس فيها ي ، فريق إشبيلية الإسباني، كبار القوم من حراس المرمى العالميين، فسبق لبونو أن نافس على جائزة "زامورا"، التي تُمنح لأفضل حارس مرمى في الدوري الإسباني ل القدم و فاز بها وأصبح بذلك أول عربي يفوز بجائزة من هذا العيار .و بذلك بصم بونو، اسمه في قائمة الحراس الأكثر حفاظا على نظافة شباكهم ، و أبان على أنه قفاز ذهبي من قامة الكبار .

طبيب المنتخب المغربي يكشف الحالة الصحية لثلاثي الأسود ومدة غيابهم
طبيب المنتخب المغربي يكشف الحالة الصحية لثلاثي الأسود ومدة غيابهم
إلا أن نجاح بونو و وصوله إلى العالمية و منافسته لكبار الأسماء ليس وليد الصدفة، بل هو نتاج لقرارات جريئة اتخدها حامي عرين منتخب ""، في مرحلة من مشواره المهني.

لا أحد ينكر أن بونو حارس مرمى موهوب، حيث كان لا يجد صعوبة في إقناع مدربيه باحترافيته وقدراته الكبيرة، فتنبأ له الكثيرون بمستقبل زاهر، و لقبوه بالزاكي الجديد و أجمع كل من لعب إلى جانب بونو، على تفانيه و مثابرته في الات منذ بداياته في المغرب، مروراً بجميع المحطات، ووصولاً إلى تجربته الحالية مع فريق إشبيلية الإسباني .لكن بالرجوع إلى بدايات بونو و الطرق التي سلكها خلال مشواره المهني، نرى جليا أن السر وراء نجاح و ،هو قراراته الجريئة و المدروسة، فبعد أن أصبح حارساً ثانياً في فريقه السابق داد الرياضي و صنع لنفسه إسما داخله، قرر و بدون تردد في سنة 2012 أن يطرق بابا جديدا في مشواره الكروي و لو بمستحقات مالية أقل مما كان يتقاضاه مع الفريق "الأحمر"،حينها وقّع اً مع الفريق الرديف لنادي أتلتيكو ، قرار يبدو للوهلة الأولى غير منطقي، إلا أن ذكاء بونو و رغبته في اكتساب تجربة جديدة تفتح له آفاقاً أكبر، عوض التركيز على المال خلال بداياته هما ما دفعاه إلى اتخاد هذا القرار .

و بالفعل، حصل ما خطط له بونو، فسرعان ما بدأ بالإنتقال من فريق إلى آخر، إما بنظام الإعارة أو البيع، بين أندية ريال سرقسطة وجيرونا، قبل أن يحطّ الرحال في إشبيلية، ورَاكَم صاحب 31 سنة تجارب و خبرة ، لم يكن ليراكمها لولا جرأته و ذكاءه في اتخاد قراراته.

و تجدر الإشارة إلى أن بونو اليوم، يتصدر قائمة المرشحين للفوز بجائزة "ياشين"، لأفضل حارس مرمى في العالم، للموسم الرياضي 2021/2022 و هو العربي الأول الذي يرشح لهذه الجائزة والثاني إفريقيا.

للتفاعل مع هذا المقال

أخبار ذات صلة

في طور التحميل
أخر الأخبار
تواصلوا معنا
linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram